أصدرت محكمة بريطانية حكما بالسجن على رجلين اليوم الجمعة بعد أن أدينا بالترويج لتنظيم داعش فى أوسكفورد ستريت وهى واحدة من أكثر المناطق التجارية ازدحاما فى لندن.

و أصدرت محكمة أولد بيلى فى لندن حكما على إبراهيم أندرسون 38 عاما الذى اعتنق الاسلام بالسجن ثلاث سنوات بسبب حشد الدعم لمنظمة محظورة، بينما حكمت على شريكه شاه جنة خان 63 عاما بالسجن عامين فى نفس الاتهام.

وقال ممثلو الادعاء للمحكمة إن اثنين من شهود العيان أبلغا الشرطة عن الرجلين من مدينة لوتون واللذين صورا الاثنين وهما يروجان لتنظيم الدولة الاسلامية ويعلقان منشورات فى مدينة أوسكفورد ستريت فى ديسمبر 2014 .

وأضاف ممثلو الادعاء أنه عندما فتشت الشرطة منزل اندرسون، وجدت صورا على جهاز الكمبيوتر الخاص به "تشكل جزءا من مجموعة من التعليمات للسفر إلى سورية لدعم الجهاد".