نقلت وكالة رويترز، إعلان وزارة الدفاع الكندية، اليوم السبت، إنهاء مهامها الاستطلاعية بالعراق، ضمن قوات التحالف الدولى ضد داعش خلال الشهر الحالى.

وقالت وزارة الدفاع الكندية- فى بيان أوردته قناة (السومرية) الإخبارية- : "إن الطائرة تنفذ مهامها منذ أكثر من 3 سنوات فى دعم قوات التحالف الدولى بالعراق حيث نفذت حتى الآن 850 طلعة جوية وأسهمت بشكل كبير ومباشر فى هزيمة داعش عن طريق تقديم المعلومات الاستطلاعية والمراقبة ".

وأوضح البيان أنه بعد عودة طائرة الاستطلاع المذكورة ستتمثل مساهمة كندا فى قوات التحالف بطائرة صهريج من طراز (سى سى -150) وطائرتى نقل عسكرية من طراز (سى سى- 130 جى هرقليز)، و4 مروحيات (سى اتش- 146 جيرفون) ومجموعة من المدربين مؤلفة من عناصر الوحدات الخاصة .. كما سيواصل المستشفى الميدانى الكندى فى شمال العراق العمل على الأقل حتى 30 مايو 2018 .

يذكر أن كندا انضمت إلى التحالف الدولى ضد داعش العام الماضى فيما أصدر رئيس الوزراء الكندى جاستين ترودو فى 18 فبراير 2016 قرارا يقضى بتوقف قصف الطائرات الحربية الكندية لمواقع داعش فى سوريا والعراق حيث عادت كافة المقاتلات الست من طراز (سى أف- 18) إلى البلاد فيما بقيت طائرات (سى بى- 140) و(سى سى- 150) فى القاعدة الجوية الكندية فى الكويت لمساعدة قوات الحلفاء.