خرج الآلاف من الأساتذة المتدربين، في مسيرة وطنية حاشدة صباح الأحد بالعاصمة المغربية الرباط، استمرارا في احتجاجاتهم المطالبة بإسقاط مرسومين وزاريين يهمان فصل التكوين عن التوظيف وتقليص قيمة المنحة إلى النصف.

وشارك في المسيرة رفقة الأساتذة المتدربين عدد مهم من الهيئات والشخصيات التي أعلنت تضامنها مع أساتذة الغد، إذ تجاوز عدد المحتجين 10 آلاف شخص، غالبيتهم من الأساتذة المتدربين (المعنيين بالمسيرة) الذين حجوا إلى الرباط قادمين من 41 مركزا جهويا للتكوين.

إقرأ المزيد: الأساتذة المتدربون والحكومة المغربية.. ويستمر التوتر

وبالرغم من تأكيد حكومة المغرب منعها للمسيرة بحجة عدم الترخيص، إلا أنها لم تشهد أي عنف أو تدخل أمني، وامتد التظاهر والاحتجاج برفع مجموعة من الشعارات لأكثر من خمس ساعات.

كاميرا "عربي21" كانت حاضرة في المسيرة، واستقت آراء مجموعة من المتظاهرين المطالبين بإلغاء المرسومين، ومطالبين الحكومة بفتح حوار "جدي ومسؤول" كما وصفوه.