أعلنت الأمم المتحدة انطلاق محادثات جنيف بشأن الأحداث فى سوريا اليوم، دون تأكيد موعد بدء المحادثات السورية والأطراف التى من المقرر أن تشارك فى المحادثات، مؤكدة أن إسقاط المساعدات على البلدات السورية المحاصرة بحاجة إلى أماكن آمنة.

وكانت فصائل المعارضة السورية المجتمعة فى الرياض وضعت الخميس شروطا مسبقة لأى مشاركة فى هذه الجولة الجديدة من المحادثات غير المباشرة برعاية الأمم المتحدة.