استبعد رئيس الحزب التقدمى الاشتراكى اللبنانى وليد جنبلاط إمكانية إجراء الانتخابات الرئاسية اللبنانية قريباً.

وقلل جنبلاط - فى تصريح لصحيفة "النهار" اللبنانية - من احتمال فوز مرشح وسطى بين قوى 14 آذار و8 آذار، إلا أنه أكد تمسكه بمرشحه النائب هنرى حلو باعتباره خيارا وسطيا.

وأضاف أن نقطة أساسية لا تزال عالقة هى قانون الانتخابات النيابية "لأن الفريق السورى الإيرانى (فى إشارة إلى تحالف 8 آذار بزعامة حزب الله) لن يستطيع أن يقبل بعدم امتلاكه الغالبية فى مجلس النواب وهو غير مستعجل لرهانه على تحسن فى الظرف السياسى والعسكرى".

وحذر من أنه "كلما طال الانتظار زادت الخسارة، فاهتراء مؤسسات الدولة كلها وصولاً إلى مؤسسة الجيش هائل ولا أحد يرى الارقام المتصاعدة للدين العام".