روسيا تخطط لنشر صواريخ أرض جو بالقامشلي (الأناضول)

لقراءة المادة من الموقع الأصلي: إضغط هنا

الأناضول

ذكرت مصادر أمنية تركية أن القوات الروسية تستعد للتمركز في مطار القامشلي، الواقع على بُعد 70 كيلومترًا من قاعدة أميركية موجودة في مدينة رميلان، في محافظة الحسكة شمال شرقي سورية، مما يُشكل خطرًا على القاعدة، والعمليات التي تنفذها واشنطن من قاعدة إنجرليك الجوية، في ولاية أضنة جنوبي تركيا.

وأوضحت المصادر، في تصريحات خاصة لوكالة “الأناضول”، أن روسيا تجري حالياً التحضيرات اللازمة لاستخدام مطار القامشلي الدولي، الواقع على بُعد ثلاثة كيلومترات، من قضاء نصيبين في ولاية ماردين جنوب شرقي تركيا، مشيرةً إلى استمرار أعمال التوسعة فيه.

وأفادت المصادر ذاتها بأن روسيا أسست، خلال الشهر الحالي، منظومة صواريخ في مطار كويرس، الواقع على بعد 35 كيلومترًا غربي مدينة حلب، من نوع “إس أي 5″، يصل مداها إلى 300 كيلومتر، وأنها تخطط لنشر منظومة صواريخ أرض ــ جو، في مطار القامشلي، مشيرةً إلى أنه في حال تحقق ذلك، فإن العناصر الأميركية في كل من رميلان، وإنجرليك، ستكون ضمن أهدافها.

ويستخدم النظام السوري مطار القامشلي الدولي كفرع للأمن والاستخبارات الجوية، منذ أبريل/نيسان عام 2013، وتهبط عليه طائرة شحن إيرانية مرة كل شهر، وأخرى تابعة للنظام مرتين في الشهر، فضلاً عن استخدامه من قبل مليشيات حزب الله اللبناني، للانتقال إلى المناطق الأخرى في سورية.