أدانت تركيا، “بشدة”، مصادقة إسرائيل على بناء 153 وحدة سكنية جديدة في الضفة الغربية.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية التركية، اليوم الخميس: “ندين بشدة المصادقة على بناء 153 وحدة سكنية جديدة ضمن مستوطنات مختلفة غير شرعية بالضفة الغربية، والقدس الشرقية الواقعة تحت الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967”.

وأضاف البيان أن “هذه الخطوات التي اتخذتها إسرائيل بشكل يخالف القانون الدولي، من شأنها أن تقوض أسس السلام الدائم، والجهود المتعلقة بها، ولا يمكن القبول بذلك أبداً”.

وكان ياريف أوبنهايمر، الأمين العام لمنظمة “السلام الآن” الإسرائيلية، قال قبل 3 أيام، للأناضول، إن “وزارة الدفاع الإسرائيلية صادقت على إقامة 153 وحدة جديدة في شمال الضفة الغربية، وهذه هي المرة الأولى منذ عدة أشهر التي تصادق فيها الحكومة على إقامة وحدات سكنية جديدة في الضفة”.

وعادة، لا تعلن الحكومة الإسرائيلية، القرارات الاستيطانية، إلا أن “السلام الآن” (غير الحكومية) التي تختص بمراقبة الستيطان في الأراضي الفلسطينية، تعلن ذلك على الملأ، في محاولة منها لإحراج حكومة بنيامين نتنياهو من أجل وقف هذا النشاط.

المصدر: الأناضول