نشر فى : الجمعة 29 يناير 2016 - 10:55 ص | آخر تحديث : الجمعة 29 يناير 2016 - 10:55 ص

معدل جرائم القتل فى «كراكاس» الفنزويلية الأكبر فى العالم.. و«نيلسون مانديلا باى» و«كيب تاون» الجنوب أفريقيتان فى القائمة
كتبت ــ مروة محمد:
نشرت صحيفة «إندبندنت» البريطانية، أمس، تصنيفا جديدا للمدن الأكثر عنفا فى العالم، أصدره «مجلس المكسيك للأمن العام والعدالة الجنائية»، ويظهر أن ثلث جرائم القتل العالمية تحدث فى مدن أمريكا اللاتينية، على الرغم من أن سكان هذه القارة يمثلون 8٪ فقط من سكان العالم، وفقا لبيانات أصدرتها الأمم المتحدة أخيرا.
وكانت أهم أسباب ارتفاع نسب العنف فى هذه القارة، هى تهريب المخدرات وحروب العصابات وعدم الاستقرار السياسى، فضلا عن قضايا الفساد، والفقر الشديد.
التصنيف الذى أصدره المجلس، يضم فقط المدن التى يبلغ عدد سكانها أكثر من 300 ألف نسمة، فى حين أنه لم يتضمن المناطق أو المدن التى لم تتوافر عنها بيانات كافية، كما أنه لم يأخذ بعين الاعتبار المناطق المدمرة بفعل الحرب أو تلك التى يقل فيها عدد السكان عن 300 ألف نسمة، لذا فهناك بعض المدن الشهيرة غير مدرجة بالقائمة.
وكانت أبرز المدن عنفا هى «كراكاس» بفنزويلا، حيث بلغ معدل الجريمة بها نحو 119.87 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان، فى حين بلغ معدل الجريمة نفسه فى «جواو بيسوا» بالبرازيل نحو 58.40 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان. بينما كان معدل الجريمة بـ«ماسايو» البرازيلية نحو 55.63 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان أيضا.
وفى مدينة «كالى» بكولومبيا، بلغ المعدل نحو 64.27 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان، بينما بلغ معدل الجريمة فى مدينة «فالنسيا» بفنزويلا نحو 71.08 لكل 100 ألف من السكان، بحسب التصنيف.
لم تسلم بعض مدن جنوب أفريقيا من تصنيف الأماكن الأكثر عنفا بالعالم، فقد بلغ معدل جرائم القتل بمدينة «نيلسون مانديلا باى» نحو 35.85 جريمة لكل 100 ألف من السكان، فى حين بلغ المعدل فى مدينة «كيب تاون» نحو 65.53 جريمة لكل 100 ألف من السكان. أما فى مدينة «جوهانسبرج»، بلغ المعدل نحو 30.31 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان.
ووفقا للتصنيف الذى نشرته «إندبندنت»، بلغ معدل الجريمة ببعض المدن الأمريكية وخاصة مدينة «بالتيمور» بولاية ماريلاند نحو 54.98 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان، فيما بلغ معدل الجريمة بمدينة «سانت لويس» بولاية ميزورى الأمريكية نحو 59.23 جريمة قتل لكل 100 ألف من السكان.