ترك برس

نددت وزارة الخارجية التركية وبشدة، بقرار الحكومة الإسرائيلية 153 وحدة سكنية جديدة بطرق غير شرعية، داخل الأراضي التي احتلتها عام 1067 بالضفة الغربية والقدس الشرقية.

وأوضحت الخارجية في بيانها الصادر بهذا الخصوص، أنّ السياسات التوسعية التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية داخل الأراضي الفلسطينية، مخالفة للقوانين الدولية المنصوص عليها، ومن شأنها عرقلة مساعي التوصل إلى حل دائم للقضية الفلسطينية.

كما أعربت الخارجية عن استياء أنقرة من تكرار بناء الحكومة الإسرائيلية للمستوطنات داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، منوهةً إلى أنّ السياسات التوسعية الإسرائيلية غير مقبولة.

كما استنكرت الخارجية التركية، موافقة رئيس الوزراء الإسرائيلي على قانون توسيع مستوطنة في مدينة أريحا الفلسطينية، حيث وقع الأخير على القرار الذي يخول وزارة الدفاع الإسرائيلي الاستيلاء على 540 دونم من أراضي الفلسطينيين بالمدينة، بداعي توسيع إحدى المستوطنات اليهودية فيها.