انتشرت على الشبكات الاجتماعية صورةٌ لإعلان معلّق على حائط وضعته شرطة كولونيا يتضمن مكافأة قدرها 10 آلاف يورو لمن يدلي بمعلومات قد تؤدي إلى التعرّف والقبض على الجناة المشاركين في سلسلة حوادث السرقة والاغتصاب ليلة رأس السنة الميلادية.

وأوضح الإعلان أن المكافأة يمكن أن توزّع على أكثر من مخبر عن الجناة وستدفع لأشخاص عاديين فقط وليس موظفين تقع مهمة الكشف عن المجرمين ضمن مهامهم.

وكانت النيابة العامة في مدينة كولونيا قد أعلنت في 14 من شهر كانون الثاني الحالي عن جائزة قدرها 10 آلاف يورو لمن يدلي بمعلومات عن الجناة.

ووضعت شرطة كولونيا نصاً للإعلان باللغتين العربية والألمانية على موقع الشرطة في ولاية شمال الراين فستفاليا.

ووصلت عدد البلاغات عن حوادث السرقة والتحرش ليلة رأس السنة في كولونيا حتى الآن إلى 945، وقال 559 من المبلغين أنهم تعرّضوا لاعتداء جنسي، وتحقق النيابة العامة في تورط 35 متهماً. ويعتقد المحققون أن الجناة هم رجالٌ من دول شمال أفريقيا ومن أصول عربية.

ilan

وقال متحدث باسم شرطة كولونيا الأربعاء 27 يناير/ كانون الثاني أنهم سيمنعون المشتبه بارتكابهم جرائم ليلة رأس السنة في المدينة من المشاركة في الاحتفالات، موضحاً أن الحظر يشمل شوارع وساحات محددة يقصدها الكثير من الناس، كالواقعة في المدينة القديمة وقرب كاتدرائية المدينة ومحطة القطارات الرئيسية.

وعلى صعيد ذي صلة، قالت متحدثة باسم المحكمة المحلية في مدينة كولونيا إنه للمرة الأولى سيمثل اثنان من المتهمين بحوادث ليلة رأس السنة في 24 من شهر شباط/ فبراير القادم.

وسيمثل أمام المحكمة تونسي في الثانية والعشرين من العمر ومغربي في ال18 من العمر، وهما معتقلان منذ بداية العام، بتهمة سرقة حقيبة رجلٍ تحوي كاميرا.

ووقعت الحادثة قرب محطّة القطارات الرئيسية في كولونيا، على جسر هوهنزولرن، حيث يتجمّع الناس لمشاهدة الألعاب النارية.

ALMANYA