يقوم الرئيس التركي، “رجب طيب أردوغان”، خلال زيارته للولايات المتحدة، في 29 – 31 مارس/ آذار المقبل، بافتتاح أول مُجمّع إسلامي تركي في الولايات المتحدة، أنشئ بالتعاون بين رئاسة الشؤون الدينية ووقف الديانة التركيين.

وأفادت مصادر في رئاسة الشؤون الدينية، أن المجمع الذي يقع قرب واشنطن يهدف إلى “تنوير المجتمع في المواضيع الدينية بمعلومات صحيحة وحديثة، تستند إلى المصادر الأساسية للدين الإسلامي”، و”إرشاد المجتمع استنادا على أسس العقيدة والعبادة والأخلاق”، و”العمل على تقوية العلاقات التي تعتمد على التفاهم المشترك والمسامحة والسلام والعدل”.

ويضم المركز، مرافق ثقافية ودينية عديدة يتوسطها مسجد، أنشئت مئذنتاه وفقا للطراز المعماري العثماني في فترة القرن السادس عشر، وهو المسجد الأول الذي يحوي على مئذنتين في الولايات المتحدة، كما يحوي المسجد متحفا للآثار الإسلامية.

المصدر: الأناضول