تقرير دولى يكشف: عمليات أمريكا والغرب فى سوريا تسببت فى ارتفاع الضحايا المدنيين

أكد تقرير دولى، نشرته صحيفة "الأوبزر فر" البريطانية، اليوم الإثنين، أن الضربات الجوية الأمريكية التى تقود تحالف دولى فى سوريا بزعم محاربة داعش، قد تسبب فى ارتفاع كبير بأعداد المدنيين القتلى بالرقة، مشيرة إلى أن الرقة تكبدت خسائر كبيرة للغاية فى أرواح المدنيين بفعل الغارات الجوية الخاصة بالتحالف، هذا بجانب إلى تشريد 160 ألف شخص، وذلك بحسب تقرير لمحققين فى جرائم حرب تابعين للأمم المتحدة.

وقالت الصحيفة إن المعركة ضد تنظيم داعش فى الموصل والرقة يبدو أنها دخلت مرحلتها الأخيرة، لكن ثمنها كان باهظا على حياة الأبرياء من المدنيين.
 
وأضافت الأوبزرفر أن التحالف الذى يضم بريطانيا وفرنسا تسبب فى ارتفاع كبير لعدد ضحايا الحرب بين المدنيين إذ بلغ عدد القتلى نحو 400 شخص منذ بداية العملية فى فبراير الماضى بزيادة بنسبة 60 % عن نفس الفترة قبل عمليات التحالف.
 
وقالت إن تلك الأرقام قد تبدو مرتفعة لكن جهات تحقيق مستقلة قدرت عدد الضحايا بين المدنيين بنحو 4 آلاف شخص.
 
وأوضحت الصحيفة أنه بالرغم من أن الحملة ضد التنظيم المتشدد تواجه كثيرا من التحديات على الأرض بالإضافة إلى الأخطاء التى ترتكبها تلك القوات على هامش العمليات العسكرية إلا أن ذلك التحالف يظل محل جدل فى كثير من الجوانب الأخرى.
 
ودعت الصحيفة القوى الغربية إلى تطبيق ما ينصحون به الآخرين فى إشارة إلى الانتقادات الغربية لما يصفونه بالعنف وانتهاك حقوق الإنسان الذى يرتكبه النظام السورى وروسيا فى سوريا.