سجل عدد النازحين واللاجئين نتيجة الصراعات رقماً قياسياً بواقع 65,6 مليوناً. وأسفر النزاع في سوريا عن أكبر عدد من اللاجئين. وشهد جنوب السودان ارتفاعاً حاداً بعدد اللاجئين ليبلغ 1,4 مليون، حسبما أعلنت عنه الأمم المتحدة.

أعلنت المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة الاثنين (19 حزيران/يونيو 2017) أن عدد النازحين واللاجئين نتيجة النزاعات في العالم بلغ 65,6 مليون شخص في العام 2016، مما يشكل رقماً قياسياً.

وصرح المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، خلال عرضه التقرير السنوي للوكالة أن "العدد الإجمالي البالغ 65,6 مليون شخص سجل زيادة طفيفة بالمقارنة مع 65,3 مليوناً" في العام 2015.

وتعني هذه الارقام أن واحداً من كل 113 شخصاً في العالم هو مهجر. وبحسب التقرير فإن القسم الأكبر من هذا العدد هو من النازحين داخل بلدانهم والذين سجلوا رقماً قياسياً بلغ 40,3 مليون شخص بحلول نهاية 2016 بالمقارنة مع 40,8 مليوناً في العام السابق. ويتركز العدد الأكبر من النازحين في سوريا والعراق وكولومبيا. وبلغ عدد اللاجئين 22,5 مليون شخص نصفهم من الأطفال، ليكون بذلك الرقم الأعلى في التاريخ.

وأسفر النزاع المستمر في سوريا منذ العام 2011 عن أكبر عدد من اللاجئين بلغ 5,5 مليون شخص مع نحو 825 ألف شخص مسجلين في العام 2016، بحسب مفوضية اللاجئين.

ودقت الأمم المتحدة ناقوس الخطر حول التدهور السريع للوضع في جنوب السودان بعد "الفشل الكارثي لجهود السلام في تموز/يوليو". وأوضح غراندي أن "جنوب السودان يشهد أزمة التهجير الأسرع تدهوراً في العالم". بعد أن نال جنوب السودان استقلاله في العام 2011، اندلعت في نزاع أهلي في كانون الأول/ديسمبر 2014 أوقع عشرات الآلاف من القتلى وأرغم أكثر من 3,7 مليون شخص على ترك منازلهم.

وأفاد التقرير أن عدد اللاجئين من جنوب السودان ارتفع بنسبة 64% في الأشهر الستة الأخيرة للعام 2016 ليبلغ 1,4 ملايين شخص. ومنذ كانون الثاني/يناير، تم تسجيل نصف مليون لاجئ إضافي.

خ. س/ و. ب (أ ف ب)

  • Türkei Flüchtlingslager in Kilis

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    تركيا

    بحسب إحصاءات مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، يعيش في تركيا نحو 1.84 مليون لاجئ، بينهم 1.81 مليون سوري، ما يجعلها تتصدر قائمة أكثر الدول التي يقطنها لاجئون. لم تكن تركيا في هذه القائمة قبل عام 2012، وهو دليل على تأثير الحرب الأهلية في سوريا على حركات اللجوء والنزوح.

  • Griechenland Lebos Migranten aus Pakistan Rückführung Türkei

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    باكستان

    برغم غياب التسليط الإعلامي عنها، إلا أن أكثر من مليون ونصف المليون لاجئ يعيشون في مناطق متفرقة بباكستان، أغلبهم – إن لم يكن جميعهم – من أفغانستان، فراراً من الأوضاع الأمنية غير المستقرة والحرب التي ما تزال البلاد تخوضها ضد تنظيم القاعدة وحركة طالبان.

  • Libanon Flüchtlingslager Zahle

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    لبنان

    ما يزال لبنان في المرتبة الثالثة من ناحية عدد اللاجئين، إذ يعيش فيه نحو 1.2 مليون لاجئ، يشكل السوريون 99 في المائة منهم، إلى جانب 7300 عراقي. بحكم مجاورته لسوريا، كان لبنان القبلة الأولى للعديد من السوريين الفارين من ويلات الحرب في بلادهم، لاسيما من كانوا يقطنون في المحافظات الغربية من سوريا.

  • Welttage der Migranten im Iran Kind

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    إيران

    تأوي إيران نحو 982 ألف لاجئ، بينهم 951 ألف أفغاني و28300 لاجئ عراقي، وبذلك تحتل الجمهورية الإسلامية المركز الرابع في ترتيب الدول ذات تعداد اللاجئين الأكبر.

  • Äthiopien äthiopische Flüchtlinge Rückkehrer im Addis Ababa IOM Transit Center

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    أثيوبيا

    بسبب الصراعات المستعرة في جنوب السودان وإرتريا، ارتفعت أعداد اللاجئين الذي يطلبون الأمان في أثيوبيا المستقرة نسبياً، إذ وصلت أعداد اللاجئين فيها بحلول منتصف عام 2015 إلى 702 ألف لاجئ، وبذلك يكون هذا البلد الأفريقي خامس أكبر مضيف للاجئين في العالم.

  • Jordanien Flüchtligslager Zatari Kinder

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    الأردن

    كما هو الحال في تركيا ولبنان، اضطر الأردن إلى فتح حدوده أمام السوريين الفارين من الحرب، واستمرت أعداد اللاجئين هناك بالازدياد، ووصلت إلى 664 ألفاً بحلول منتصف العام الماضي، ليحتل الأردن بذلك المرتبة السادسة في هذه القائمة.

  • Deutschland Flüchtlinge kommen am Bahnhof Schönefeld an

    الدول الأكثر استقبالاً للاجئين لا تضم أي دولة أوروبية

    ألمانيا

    تحتل ألمانيا حالياً المرتبة التاسعة أو العاشرة في الدول الأكثر استضافة للاجئين، إذ يعيش فيها بحسب الإحصاءات الرسمية نحو 442 ألف لاجئ وطالب لجوء، ما يجعلها الدولة الغربية الأولى في هذا المجال.

    الكاتب: ياسر أبو معيلق


القائمة التي أوردتها مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين حول الدول التي تحوي أكبر عدد من اللاجئين، والمبنية على إحصاءات جُمعت حتى منتصف عام 2015، لا تتضمن أي دولة أوروبية. في هذه السلسلة نتعرف عليها. (19.05.2016)  

  • تاريخ 19.06.2017
  • مواضيع سوريا, العراق, بشار الأسد, نوري المالكي, عمار الحكيم, كردستان العراق, مقتدى الصدر, بغداد, الفلوجة, جنوب السودان
  • كلمات مفتاحية عدد النازحين واللاجئين في عام 2016, مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين, سوريا, العراق, جنوب السودان
  • شارك إرسال فيسبوك تويتر جوجل + مزيد Whatsapp Tumblr Digg Newsvine stumble linkedin
  • تعليقك على الموضوع: إلى المحرر
  • طباعة طباعة هذه الصفحة
  • الرابط http://p.dw.com/p/2eu6O