اعتبر رئيس بلدية لندن صادق خان، الأحد 18 يونيو/حزيران 2017، أن الحريق الذي أتى على برج غرينفيل السكني، ويرجح أنه أسفر عن 58 قتيلاً، كان "حادثاً يمكن تفاديه" تسببت به "أخطاء وإهمال".

وكان خان يتحدث إثر صلاة أقيمت في كنيسة قريبة من البرج تكريماً للضحايا. وقال عبر "بي بي سي"، إن المأساة "حادث كان يمكن تفاديه وكان ينبغي ألا يحصل"، مضيفاً "هذه المأساة هي نتيجة أخطاء وإهمال من جانب المسؤولين السياسيين وبلدية (الحي) والحكومة".

وأتى الحريق الذي لا تزال أسبابه مجهولة، ليل الثلاثاء- الأربعاء الفائت، على البرج الواقع غربي العاصمة البريطانية.

وتأكد مقتل 30 شخصاً، مع ترجيح مقتل 28 آخرين وفق حصيلة غير نهائية أدلت بها الشرطة، أمس السبت، فيما أثارت هذه الحصيلة غضب الناجين وعائلات الضحايا الذين اتهموا السلطات المحلية بتجاهل النداءات التي أطلقت حول سلامة البناء، لأن القاطنين فيه ينتمون إلى أسر متواضعة.

وأضاف خان أن "السكان المحليين يشعرون بسوء المعاملة لأن بعضهم فقير"، مشدداً على أن سكان الحي "محبطون وغاضبون".

وفي مقال نشرته صحيفة "ذي أوبزرفر" الأحد، اعتبر خان أيضاً أن "كشف الحقيقة كاملة حول ما حصل وتحديد ما إذا كانت تحذيرات قد تم تجاهلها هو أمر أساسي". وأضاف: "نحن مدينون لجميع الضحايا. يجب تولي أمر عائلاتهم بشكل سليم و(الحرص) على عدم تكرار ما حصل".

وتلتزم المملكة المتحدة دقيقة صمتاً الإثنين في الساعة 11,00 (10,00 توقيت غرينتش) في ذكرى الضحايا.

Neil Hall / Reuters