كشف اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، عن إنشاء محطة توليد طاقة حرارية ومحطة طاقة شمسية لتوليد الطاقة الهجين فى الفرافرة، نظراً لسطوع الشمس بشكل مستمر فى هذه المنطقة.

وعن الأمر المتعلق بمحطات الصرف الصحى فى الفرافرة، أوضح "الوزير" خلال حواره مع الإعلامى يوسف الحسينى، ببرنامج "السادة المحترمون" الذى يذاع على فضائية "Ontv"، أنه سيتم انشاء محطة معالجة لمياه الصرف الصحى لكل قرية، حتى تعالج المياه معالجة ثلاثية، لاسيما هناك آبار تنتج مياه للزراعة وأخرى لمياه الشرب.

وأوضح رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أن المحطة الرئيسية لمعالجة مياه الشرب بالفرافرة توجد بها خزانات مياه بسعة 7 آلاف متر مكعب، كإحتياطى لضخ المياه للقرى فى أى وقت، مشيرا إلى أن المياه الموجودة بالمنطقة نقيه لكن بها نسب من المنجنيز والحديد وهذا ما يجعل لون المياه أحمر فى أحواض التجميع، لذلك تم انشاء أحواض أكسدة وفلاتر لمعالجتها.

وأكد كامل الوزير، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وجه بالاهتمام بإنشاء دور للعبادة سواء للمسلمين والمسيحيين فى الفرافرة، مشددا على أن ضغط الجدول الزمنى لتنفيذ مشروعات الفرافرة لن يؤثر على الجودة ولم يكبدهم تكلفة مالية أكبر، لاسيما أن الحفاظ على الجودة والوقت يعملان على تقليل التكلفة وليس زيادتها.