القاهرة/ حسين محمود / الأناضول

أعلنت مصر، اليوم الخميس، عن اختيارها لعضوية "مجلس السلم والأمن"، بـ"الاتحاد الأفريقي"، ممثلة عن إقليم شمال أفريقيا.

وقالت الخارجية المصرية، في تصريح صحفي وصل "الأناضول" نسخة منه، إنه "تم اختيار مصر لعضوية مجلس السلم والأمن بالاتحاد الأفريقي، عن إقليم شمال أفريقيا، لمقعد الثلاث سنوات (2016-2019)، بعد تأييد 47 دولة لذلك، خلال اجتماع المجلس التنفيذي للاتحاد".

وأضافت، أن ذلك "بتزامن عضوية مصر فى مجلس السلم والأمن، ومجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، فسوف تسعي للقيام بدور فعال فى دعم وتعزيز بنية السلم والأمن فى القارة الافريقية، خلال المرحلة التاريخية الهامة التى تمر بها القارة حالياً، والتى تشهد تزايداً ملحوظاً فى الصراعات والنزاعات".

يذكر أن هذه المرة الأولى، التي تتقدم فيها مصر لعضوية "مجلس السلم والأمن"، على مقعد الثلاثة أعوام، حيث سبق أن شغلت مصر المقعد عن فترة العامين خلال السنوات من (2006 إلى 2008)، وفترة العام من (2012 إلى 2013).

وتواصلت، اليوم الخميس، أعمال الاجتماع الـ28 للمجلس الوزاري، لوزراء خارجية الدول الأعضاء بـ"الاتحاد الأفريقي"، في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، لليوم الثاني على التوالي.

ويبحث، الاجتماع الذي يشارك فيه 48 دولة أفريقية، على مدار يومين، توصيات الممثلين الدائمين بـ"الاتحاد الأفريقي"، وأجندة القمة الأفريقية، التي ستعقد يومي 30 و31 يناير/ كانون الثاني الجاري.