رحب مجلس الأمن الدولى باتفاق وقف إطلاق النار الذى أعلنته الولايات المتحدة وروسيا فى سوريا. ونقل راديو (سوا) الأمريكى الخميس، عن رئيس المجلس ـ مندوب فنزويلا لدى الأمم المتحدة رافائيل راميريز ـ قوله أن الاتفاق يشكل خطوة هامة لمعالجة الأزمة الإنسانية هناك.

وجدد راميريز الدعوة إلى تلبية الحاجات الإنسانية فى سوريا "بشكل فورى ومستمر ودون عوائق لجميع المحتاجين، ولا سيما فى كل المناطق المحاصرة والتى يصعب الوصول إليها".

وأعرب المجلس عن ترحيبه بالمساعدات التى أرسلت إلى سبع مناطق محاصرة، ودعا إلى استمرار إيصالها فى المستقبل.