قالت صحيفة الموندو الإسبانية أن الشرطة الإسبانية اعتقلت 9 أشخاص، 8 إسبان وتركى، بتهمة الانتماء إلى تنظيم إرهابى والتعاون معه وهو حزب العمال الكردستانى، مشيرة إلى أن بعد انضمام العديد من الإسبان لتنظيم داعش ومحاولة السفر إلى سوريا والعراق للقتال، أصبح الآن هناك إسبان ينضمون إلى حزب العمال الكردستانى.

وأشارت الصحيفة إلى أن حزب العمال الكردستانى يقاتل من أجل منح أكراد تركيا الحكم الذاتى، لكن الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة وتركيا يعتبرونه تنظيما إرهابيا.

وأوضحت الصحيفة أن التحقيقات لا تزال جارية ولا تزال الشرطة تقوم ببعض المهام منها تفتيش 11 منزلا خلال عمليات فى مدريد وفالينسيا وبلباو، مشيرة إلى أن المعتقلين حاولوا مع سكان فى دول أوروبية أخرى على تقديم البنية الأساسية اللازمة لإرسال مقاتلين للإنضمام إلى صفوف وحدات حماية الشعب الكردية أو الجناح المسلح للتنظيم.

وأضافت الصحيفة أن وزارة الداخلية الإسبانية أكدت أن إسبانيا ألقت القبض على 19 متهما بالانتماء إلى حزب "العمال الكردستانى" منذ 2013 حتى الآن.