أعلنت وزارة الخارجية الباكستانية اليوم الخميس أن ممثلين من أفغانستان وباكستان والصين والولايات المتحدة الأمريكية سيجتمعون فى العاصمة إسلام أباد الشهر المقبل لبحث كيفية استئناف عملية السلام المتوقفة بين كابول وحركة "طالبان".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية قاضى خليل الله - حسبما نقلت شبكة "إيه بى سى نيوز" الأمريكية - إن الاجتماع المقرر عقده فى 6 فبراير المقبل يعد جزءا من الجهود الرامية إلى وضع خارطة طريق لإحلال السلام فى أفغانستان التى مزقتها الحرب، مشيرا إلى أن هذا الاجتماع سيكون الثالث من نوعه خلال الأسابيع الاخيرة.

وأضاف خليل الله / أن رئيس الوزراء الباكستانى نواز شريف سيتوجه قريبا إلى قطر فى إطار الجهود المبذولة لاستئناف محادثات السلام بين الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان/.. وذلك دون توضيح تفاصيل الزيارة.