ألقى سكان بلدة جنوب لبنان القبض على نسر كبير كان يحلق في سمائها، بتهمه التجسس لصالح إسرايل. 

وبحسب موقع "سي أن أن " الامريكي، فإن أهالي منطقة الجنوب- التي يتمتع فيها حزب الله بنفوذ واسع - قبضوا على نسر وصل إلى لبنان من محمية طبيعية إسرائيلية، كان يحلق قرب بلدة بنت جبيل الجنوبية، على بعد بضع كيلومترات من الحدود الإسرائيلية، وتفيد التقارير التي تداولتها وسائل الإعلام اللبنانية أن الطائر كان يحمل أجهزة تتبع وعلامات تعريفية إسرائيلية.

وكان لدى النسر من سلالة "الغريفين"، والذي هو جزء من مشروع لحماية الطيور الجارحة في الشرق الأوسط، حلقة معدنية حول ساقه تشير إلى أنه مملوك لجامعة تل أبيب، وكان عليه علامات تعريفية على جناحيه، وجهاز لتحديد المواقع معلق بذيله.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية أن السكان عمدوا إلى إطلاق الطائر بعد التأكد من "براءته" ولكن سلطة الحدائق الإسرائيلية قالت من جانبها إنها لم تقدر على تتبع موقع النسر، معربة عن شعورها بـ"القلق" حول صحته.