قتلى وجرحي في بهجوم على الأمن الفدرالي في روسيا

قتل عنصر من مصلحة الأمن الفدرالية الروسية ، وأخر مدني ، وأصيب آخر، اليوم الجمعة ، في حادث إطلاق نار وقع في مكتب مصلحة الأمن الفدرالية الروسية بمدينة خاباروفسك شمال شرق روسيا من قبل مسلح مجهول تمكنت قوات الأمن من قتله.

وقالت دائرة الإعلام في "الأمن الفدرالي"، في بيان بهذا الصدد: "شن شخص مجهول، الجمعة، في تمام الساعة 17:02 بالتوقيت المحلي، هجوماً على قسم المراجعين التابع لمصلحة الأمن الفدرالية في إقليم خاباروفسك، وأطلق النار، من دون تجاوز منطقة التفتيش، على المراجعين في القسم".

وأضافت دائرة الإعلام، بحسب موقع "روسيا اليوم"، إطلاق النار "أدى إلى مقتل موظف في مصلحة الأمن الفدرالية وأحد المراجعين، وهو مواطن من رابطة الدول المستقلة، وإصابة مواطن آخر، وتمت تصفية المهاجم".

وعن هوية منفذ الهجوم، ذكرت الدائرة، في بيان منفصل، أن أجهزة الأمن حددتها، مبينة أنه مواطن في إقليم خاباروفسك من مواليد العام 1999 ويدعى "أ. ف. كونيف".

وأشارت الدائرة إلى "وجود معلومات تدل على انتمائه إلى مجموعة للنازيين الجدد" في المدينة.