واشنطن/محمد بلال/الأناضول

أعلنت الخارجية الأمريكية، عدم تأييدها لإدعاءات وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون، المتعلقة "بتمويل تركيا لتنظيم داعش، وشراء النفط منه".

وتطرق المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر، خلال المؤتمر الصحفي اليومي، إلى تصريحات يعالون بشأن تركيا، قائلا أنه " ليس هناك ما يدعم هذه الإدعاءات".

وأوضح تونر، أن بلاده عبرت عن موقفها سابقا حول الموضوع، قائلا أنهم لا يؤيدون هذا الرأي، لعدم وجود أدلة تثبت تمويل تركيا لداعش من خلال توريد النفط منه.

وكان يعالون زعم، في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره اليوناني بانوس كامينوس، خلال زيارته للعاصمة اليونانية أثينا، أن "تنظيم داعش يستخدم أموالا تركية واردة من شراء الأخيرة النفط منه، لذا نأمل أن يتوقف ذلك في أقرب وقت".