Image copyright AP Image caption يصل الكثير من اللاجئين إلى اليونان عن طريق البحر

قالت المفوضية الأوروبية إن اليونان لم تفرض رقابة كافية على حدودها الخارجية التي يستطيع المهاجرون الوصول عبرها إلى منطقة "شنغن" التي تتيح التنقل الحر.

وتوصل التفتيش على إجراءات الحدود اليونانية إلى أن السلطات لم تقم بتسجيل اللاجئين الذين وصلوا في شهر نوفمبر/تشرين ثاني الماضي ولم تقم بأخذ بصماتهم كما يجب.

وإذا اعتمدت الدول الأعضاء في اتفاقية "شنغن" التقرير ستمنح اليونان ثلاثة شهور لإصلاح الأوضاع، وفي حال فشلها في ذلك قد يطلب من بقية الدول الأعضاء إغلاق حدودها مع اليونان بشكل مؤقت.

وشكلت موجة الهجرة الأخيرة خطرا على حرية التنقل التي تتيحها اتفاقية "شنغن" بين الدول الموقعة على الاتفاقية.

وقد وصل أكثر من 850 ألف مهاجر إلى اليونان العام الماضي، بالإضافة إلى 44 ألفا وصلوا إلى الجزر اليونانية من تركيا منذ بداية عام 2016.

يذكر أن بعض الدول كالمجر والنمسا قد اتخذت إجراءات فعلا لتشديد الرقابة على حدودها من أجل الحد من عدد اللاجئين الذين يدخلون أراضيها.