شن وزير العدل المصري أحمد الزند هجوما على منتقدي ومهاجمي الجيش والشرطة، وقال إن "هؤلاء هم من يحمونكم، العسكر دول اللي شايلنكم، ولازم تعرفوا قيمتهم ولكن للأسف على قلوبكم وأعينكم غشاوة".

وأضاف الزند، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى على قناة "صدى البلد"، مساء الأربعاء: "أنتم مستخبيين تحت السراير ولا تساووا شيء، ولكن الجيش والشرطة ما زالوا يحموكم، ويثأر لشهدائه، والقوات المسلحة دائمًا ما تشفي غليل قلوبنا".

وقال: "والله لن تطفئ النار في قلبي قبل قتل 10 آلاف من الإرهابيين في سيناء، ولا يكفينا قتل 400 ألف من هذه الجماعات الإرهابية ومن تعاون معهم من الإخوان".