تونس أ ف ب
نشر فى : الأربعاء 27 يناير 2016 - 9:50 م | آخر تحديث : الأربعاء 27 يناير 2016 - 9:50 م

حذر رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر، الأربعاء، من أن المسار السياسي الهادف إلى توحيد السلطات في ليبيا يسير ببطء أكثر من التوسع العسكري لـ«تنظيم الدولة».

وقال «كوبلر» في مؤتمر صحفي عقده في تونس، الأربعاء، «اعتقد أن المسار السياسي أكثر بطءا من المسار العسكري، رغم أنه من المفترض أن يكون المسار السياسي أسرع من التوسع العسكري لداعش».

وأضاف «القوى السياسية تناقش مواد اتفاق السلام الليبي، لكن داعش والقوى الإرهابية الأخرى لا تناقش أي مسائل، بل تتحرك وتقوم بسرقة الأراضي من الشعب الليبي».