دمشق/ خالد سليمان/الأناضول

قالت فصائل المعارضة السورية، إنها "قتلت، اليوم الأربعاء، العشرات من جنود النظام السوري، وعناصر من الميليشيات العراقية والإيرانية وميليشيات حزب الله، التي تقاتل إلى جانبه، في عمليات نفذتها، في بلدة مرج السلطان بالغوطة الشرقية في ريف دمشق".

وقال القائد الميداني في فيلق الشام، "يعقوب الشامي"، في تصريح للأناضول، إن فصائل المعارضة تمكنت كذلك خلال عملياتها ضد النظام والميليشيات التي تقاتل إلى جانبه، في مرج السلطان، من تدمير دبابتين وعدد كبير من الآليات العسكرية.

وأوضح الشامي، أن مرج السلطان المعارضة تعد جبهة مفتوحة، وهو ما يجعل قوات المعارضة فيها، هدفًا مكشوفًا للطائرات الروسية.

وأضاف القائد الميداني المعارض، أن قوات النظام تتبع استراتيجية الأرض المحروقة مع منطقة الغوطة الشرقية، إذ تلجأ لقصف المناطق السكنية وغير السكنية وكل شيء، بالطائرات، نتيجة لعدم تمكنها من التقدم في المنطقة أو هزيمة قوات المعارضة بها.