ترك برس

تستضيف مدينة إسطنبول التركية، خلال الفترة من 4 إلى 6 شباط/ فبراير المقبل، منتدى السياحة العالمية، بمشاركة نحو 7 آلاف ممثل لشركات وفنادق سياحية، محلية وأجنبية.

وبحسب تقرير وكالة الأناضول التركية للأنباء، فإن من المقرر أن يُقام المنتدى في مركز لطفي كيردار للمؤتمرات والمعارض الدولية، بحضور 100 شخصية من الشخصيات العالمية المعروفة في قطاع السياحة، حيث سيلقون كلمات خلال فعالياته.

ومن المنتظر أن يشارك في المنتدى كل من الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، ووزير الثقافة والسياحة التركي، "ماهر أونال"، والرئيس السابق للمفوضية الأوروبية، "خوسيه مانويل باروسو"، ورئيس اتحاد الشركات السياحية التركي "باشاران أولوصوي"، ومسؤولون آخرون.

وسيتناول المعرض موضوعات تسويق الوجهات السياحية، والاستثمارات في قطاع السياحة والسياحة عبر الانترنت، وتأثير السياسة على السياحة، والسياحة الصحية، وسياحة التسوّق، والسياحة المستدامة، والتنظيمات الرياضية الدولية، والسياحة والإعلام، السياحة والابتكار، والتكنولوجية والاستثمارات الذكية.

وأوضح رئيس معرض السياحة العالمي، بولوت باغجي، أن المعرض سيكون بمثابة رد على محاولات تشويه السياحة التركية التي ازدادت في الآونة الاخيرة خاصة في الصحف الأجنبية وبعض الدول.

وفي معرض تقييمه لتأثير الأزمة بين تركيا وروسيا على خلفية إسقاط المقاتلة الروسية نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قال باغجي إن "انكماش القطاع كان متوقعًا حتى قبل بدء أزمة المقاتلة، بسبب الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها روسيا، ولكن أزمة المقاتلة زادت من تأثير هذا الانكماش على تركيا".

وحول تأثير العمليات الإرهابية التي تشهدها المناطق الجنوبية الشرقية للبلاد على قطاع السياحة في تركيا، أشار باغجي أن "الهجمات الإرهابية باتت مشكلة عالمية، ولا يمكن لأحد أن يضمن عدم وقوعها في أي مكان حول العالم، ورأينا ذلك في باريس، وبرلين، ومدريد، ليس للإرهاب دين ولا لغة ولا عرق".