أكدت صحيفة 20 مينوتوس الإسبانية أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما دعا إلى تطوير سريع لاختبارات لقاحات فيروس زيكا، بعد توقعات منظمة الصحة العالمية بانتشار الفيروس فى الأمريكتين بما فى ذلك الولايات المتحدة الأمريكية.

ووفقاً للصحيفة، فإن البيت الأبيض قال إن أوباما شدد على ضرورة تسريع الجهود البحثية وتطوير اللقاحات والتأكد من جميع الأمريكيين لديهم معلومات كافية عن فيروس زيكا.

وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى أن البيت الأبيض أصبح متخوفا بشكل كبير من انتشار الفيروس بعد إصابة مواطن من ولاية فيرجينيا سافر خارج الولايات المتحدة وأصيب بالفيروس، من الممكن أن ينشر العدوى فى جميع أنحاء أمريكا.

وقالت مفوضة الصحة فى فرجينيا الدكتورة ماريسا ليفاين، إن فيروس زيكا ينتقل من خلال بعوضة مصابة ولأن هذا ليس موسم البعوض فى فرجينيا فلا يشكل هذا الفرد المصاب بعدوى الفيروس خطرا على أشخاص آخرين فى الولاية، وكانت أول إصابة فى الولايات المتحدة الأمريكية هى امرأة سافرت إلى البرازيل لقضاء الإجازة وعادت حاملة الفيروس ثم وضعت مولودا مصابا بتلف الدماغ فى هاواى.