أسفرت سلسلة من الهجمات الانتحارية عن مقتل أربعة على الأقل من قوات الأمن العراقية وإصابة عشرة آخرين غربى العراق، حسبما قال مسؤولون.

وقال الشيخ مال الله العبيدي، رئيس المجلس البلدى فى البغدادى بمحافظة الأنبار، إن خمسة تفجيرات انتحارية استهدفت دار الضيافة الخاصة به عند فجر اليوم الأربعاء، ما أسفر عن مقتل مقاتل عشائرى كان يحرس المبنى وأصابت 10 آخرين.

أضاف أن انتحاريين آخرين هاجما دورية للشرطة توجهت إلى موقع الانفجارات الأولى، ما أسفر عن مقتل قائد شرطة محلى بالإضافة إلى رجلى شرطة.

وأكد ضابط شرطة، تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالحديث إلى الصحافة، التفاصيل وأرقام الضحايا.