قال موقع "20مينيت" الفرنسى اليوم الأربعاء أن الشرطة فى نيويورك خصصت وحدة خاصة لحماية الحيوانات من الاعتداءات التى تقع عليها من قبل البشر، وجاءت تلك الخطوة بعد تكرار عدد من حوادث تعذيب الحيوانات وبناء على رغبة من مؤسسات وجمعيات الرفق بالحيوان.

وقال ريتشارد براون المدعى العام لمقاطعة كوينز، "تخصيص وحدة من الشرطة المدنية لحماية الحيوانات من تعدى بنى البشر عليها، أمر تأخر كثيراً ولكنه ضرورى، حيث أن السكوت على مثل هذه الأعمال الإجرامية غير مقبول فى مجتمع يدعوا إلى التحضر والإنسانية، كما أن الجرائم فى حق الحيوانات البائسة، هى بمثابة خطوة للانتقال لعالم الجريمة على أرض الواقع ضد البشر، كما أشار المدعى العام، أن هناك وحدة نيابة مختصة للتحقيق فى وقائع التعدى على الحيوانات، وهى برئاسة نيكوليتا جى كافرى.