دبي/محمد خبيصة/الأناضول

تراجعت أسعار النفط الخام، اليوم الأربعاء، وسط تخوفات من تباطؤ أكبر في الاقتصاد الصيني خلال الفترة المقبلة، ولاحقاً لخفض البنك الدولي توقعاته لأسعار النفط خلال العام الجاري 2016.

وخفض البنك الدولي توقعاته، أمس الثلاثاء، لأسعار النفط بمقدار 14 دولاراً للبرميل إلى 37 دولارا خلال العام الجاري 2016، مشيراً أن أسعار النفط ستتراجع بنسبة 27% في عام 2016 بعد هبوطها بنسبة 47% في 2015.

وبحلول الساعة (10:00 بتوقيت غرينتش)، تراجعت أسعار النفط الخام، تسليم 16 مارس/آذار، بنسبة 3.9٪، إلى 30.23 دولاراً للبرميل، هبوطاً من سعر آخر إغلاق أمس الثلاثاء البالغ 31.45 دولاراً.

وصعدت أسعار النفط الخام، الإثنين الماضي وسجلت أعلى سعر لها في 11 يوماً، وتجاوزت حاجز 33 دولاراً للبرميل، قبل أن تعاود الهبوط مع جني مكاسب منتصف الأسبوع الجاري.

وأرجع تقرير البنك الدولي، سبب خفض توقعاته لأسعار النفط الخام، إلى العرض والطلب في الأسواق العالمية، خاصة مع قرب استئناف إيران لتصدير النفط الخام بكميات كبيرة، بعد رفع العقوبات عنها، مطلع الأسبوع الماضي.

واعتبر التقرير أن احتمالاً بزيادة مرونة إنتاج الولايات المتحدة للنفط عبر خفض تكاليف الإنتاج خلال الفترة المقبلة، إضافة إلى فصل الشتاء المعتدل في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، وتراجع معنويات الأسواق الصاعدة، سيجعل من صعود سعر البرميل أمراً مستحيلاً.

وتراجع سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 87 سنتاً، اليوم الأربعاء، إلى 31.7 دولار أمريكي للبرميل، هبوطاً من سعر آخر إغلاق أمس الثلاثاء البالغ 32.57 دولاراً.

وتراجعت أسعار النفط الخام، بنسبة 70٪ منذ منتصف عام 2014، هبوطاً من 120 دولاراً للبرميل، إلى أقل من 33 دولاراً في الوقت الحالي، بسبب تخمة المعروض ومحدودية الطلب، ما دفع الدول المنتجة لتنفيذ إجراءات تصحيحية في اقتصاداتها.