كوبنهاجن - الفرنسية
نشر فى : الأربعاء 27 يناير 2016 - 12:01 م | آخر تحديث : الأربعاء 27 يناير 2016 - 12:01 م

أعلن مستشفى في الدنمارك، تسجيل أولى حالات الإصابة بفيروسي «زيكا» في أوروبا، الذي ينتقل عبر لسعة بعوض ويؤدي إلى تشوهات خلقية في أمريكا اللاتينية.

وأوضح مستشفى آرهوس، في بيان نشر في وقت متأخر الثلاثاء، "تشخيص إصابة سائح دنماركي سافر إلى أمريكا الجنوبية والوسطى بفيروس زيكا بعد عودته".

وكان أشير في الأيام السابقة إلى حالات لدى سياح أوروبيين آخرين توجهوا أيضا إلى أمريكا الجنوبية، وهم ثلاثة بريطانيين بحسب السلطات الصحية في لندن، وستة هولنديين بحسب هيئات الصحة الهولندية.

وقال لارس أوسترجارد المسؤول في المستشفى للتلفزيون الرسمي، إن المريض الدنماركي شاب مما يستبعد أي مخاوف.

ويشتبه في أن هذا الفيروس قد يؤدي عند إصابة امرأة حامل به إلى تشوه خلقي في جمجمة الجنين، الذي يولد مع رأس صغير جدا (مرض الصعل).

وقد رصد الفيروس في 21 بلدا من أصل 55 في القارة الأمريكية، على ما جاء في بيان صادر عن منظمة الصحة العالمية، أوضح أن البعوض الناقل للفيروس والمعروف بالبعوض المصري والذي يسبب أيضا حمى الضنك وشيكونجونيا ينتشر في جميع بلدان القارة الأمريكية، ما عدا كندا وتشيلي.