رصدت صحيفة نيويورك تايمز الصفقات التجارية التى وقعها الرئيس الإيرانى حسن روحانى، خلال زيارته لإيطاليا، بالإضافة إلى الاستثمارات المتوقعة من جولته التى لم تنته بعد لأوروبا.

وأشارت الصحيفة الأمريكية، فى تقرير على موقعها الإلكترونى، الأربعاء، إلى أن مجموعة دانييلى، مصنع المعادن، وقعت اتفاقيات بإجمالى 5.7 مليار يورو لبناء مصانع صلب وألومنيوم فى إيران.

ووافقت شركة "سبيم لخدمات النفط"، المملوكة لإينى الإيطالية، على وضع خطط لتحديث مصافى النفط الإيرانية وخطوط الأنابيب، غير أنه لم يتم إعلان تفاصيل الصفقة. كما وقعت هيئة السكك الحديدية الإيطالية وشركة فينتشانتيرى لبناء السفن اتفاقيات لمشروعات خاصة بالبنية التحتية.

وسيلتقى الرئيس الإيرانى بنظيره الفرنسى، فرنسوا هولاند، الخميس، ليوقع اتفاق لشراء أكثر من 100 طائرة إيرباص.رصدت صحيفة نيويورك تايمز الصفقات التجارية التى وقعها الرئيس الإيرانى حسن روحانى، خلال زيارته لإيطاليا، بالإضافة إلى الاستثمارات المتوقعة من جولته التى لم تنته بعد لأوروبا.

وأشارت الصحيفة الأمريكية، فى تقرير على موقعها الإلكترونى، الأربعاء، إلى أن مجموعة دانييلى، مصنع المعادن، وقعت اتفاقيات بإجمالى 5.7 مليار يورو لبناء مصانع صلب وألومنيوم فى إيران.

ووافقت شركة "سبيم لخدمات النفط"، المملوكة لإينى الإيطالية، على وضع خطط لتحديث مصافى النفط الإيرانية وخطوط الأنابيب، غير أنه لم يتم إعلان تفاصيل الصفقة. كما وقعت هيئة السكك الحديدية الإيطالية وشركة فينتشانتيرى لبناء السفن إتفاقيات لمشروعات خاصة بالبنية التحتية.

وسيلتقى الرئيس الإيرانى بنظيره الفرنسى، فرنسوا هولاند، الخميس، ليوقع إتفاق لشراء أكثر من 100 طائرة إيرباص. وأعلنت إيران عن طموحات لشراء 400 طائرة على مدى العقد المقبل لإحلالها بأسطولها المتهالك.

وتطلع كبرى صناع السيارات "بيجو ستروين" و"رينو-نيسان"، لتوفيع صفقات من أجل لستعادة السوق الذى فقدوه فى إيران منذ فرض العقوبات الدولية العقد الماضى. وتم رفع هذه العقوبات بموجب الاتفاق النووى الذى وقعته طهران مع القوى الدولية بقيادة الولايات المتحدة، مقابل تقويض برنامجها النووى، يوليو الماضى ودخل حيز التنفيذ منتصف يناير الجارى.

ووقعت شركة سيمنز الألمانية اتفاقا مبدئيا لتوفير معدات نقل بقيمة 1.6 مليار دولار، وقالت شركة دايملر، الاسبوع الماضى، انها تعتزم انتاج شاحنات ومحركات مع شريك إيرانى وفتح مكتب للشركة فى ايران بحلول ابريل.

وتطلع كبرى صناع السيارات "بيجو ستروين" و"رينو-نيسان"، لتوفيع صفقات من أجل استعادة السوق الذى فقدوه فى إيران منذ فرض العقوبات الدولية العقد الماضى. وتم رفع هذه العقوبات بموجب الاتفاق النووى الذى وقعته طهران مع القوى الدولية بقيادة الولايات المتحدة، مقابل تقويض برنامجها النووى، يوليو الماضى ودخل حيز التنفيذ منتصف يناير الجارى.

ووقعت شركة سيمنز الألمانية اتفاقا مبدئيا لتوفير معدات نقل بقيمة 1.6 مليار دولار، وقالت شركة دايملر، الاسبوع الماضى، أنها تعتزم انتاج شاحنات ومحركات مع شريك إيرانى وفتح مكتب للشركة فى ايران بحلول إبريل.