قال وزير الخارجية الفرنسى لوران فابيوس أن ستافان دى ميستورا المبعوث الأممى إلى سوريا أبلغه أنه لن تتم دعوة الأكراد من حزب الاتحاد الديمقراطى فى سوريا إلى محادثات السلام فى جنيف.