انتشل صيادون أتراك، الثلاثاء، أربعة جثث تعود لإمرأة وأطفالها الثلاثة، يرجح أنهم لاجؤون، قضوا بعد غرق قاربهم، في بحر إيجه، قبالة سواحل بلدة "ديديم" التابعة لولاية "أيدين"، غربي البلاد.

وأطلقت فرق خفر السواحل التركية، عملية بحث وإنقاذ في منطقة انتشلت فيها جثة طفلة، حيث استطاعت خلالها انتشال ثلاثة جثث آخرين، جرى نقلهم إلى مستشفى في البلدة.

وعقب الفحص تبيّن، أن جثة المرأة تعود للسيدة، وحيدة علي (25 عاما)، وبناتها الثلاثة.

وتواصل فرق خفر السواحل تواصل عمليات البحث والإنقاذ، بحثاً عن ناجين أو احتمالية وجود غرقى آخرين، بالتزامن مع بدء القوات الأمنية عمليات التحري والبحث، عن مهربي البشر المتورطين في الحادث.