قال المرصد السورى لحقوق الإنسان ومسئول كردى أمس الأحد، إن ثلاثة أشخاص قتلوا فى مدينة القامشلى قى محافظة الحسكة التى يسيطر الأكراد على معظمها جراء انفجار عبوة ناسفة فى هجوم أعلن تنظيم داعش، يوم الأحد مسئوليته عنه.

وقال ريدور خليل من وحدات حماية الشعب الكردية، إن دراجة نارية مفخخة انفجرت فى منطقة تسكنها غالبية مسيحية وأسفرت عن جرح سبعة أشخاص آخرين.

وأعلن تنظيم داعش، المتشدد مسئوليته عن الهجوم فى بيان على الإنترنت بعد وقت قصير من وقوعه.

وأكد المرصد السورى لحقوق الإنسان فى لندن وقوع التفجير وعدد الضحايا الناجم عنه.

ووقع تفجيران انتحاريان أعلنت داعش، مسئوليتها عنهما وأسفرا عن مقتل وإصابة عشرات الأشخاص فى نهاية ديسمبر.

ونفذ التنظيم المتشدد عددا من الهجمات فى محافظة الحسكة بينها تفجير أسفرا عن مقتل عشرات الأشخاص فى وقت سابق من الشهر نفسه.

وتخوض وحدات حماية الشعب الكردية معارك ضد تنظيم داعش فى محافظة الحسكة بدعم جوى توفره غارات التحالف الذى تقوده الولايات المتحدة.