قال وزير الخارجية التركى مولود تشاووش أوغلو اليوم الثلاثاء أن تركيا ستقاطع محادثات السلام السورية المزمعة هذا الأسبوع إذا دعى حزب الاتحاد الديمقراطى الكردى إليها ضمن فريق التفاوض.

وأضاف فى مقابلة مع تلفزيون (إن.تي.فى)بثت على الهواء مباشرة أن حزب الاتحاد الديمقراطى- الذى يقاتل تنظيم داعش ويحصل على دعم عسكرى من الولايات المتحدة- هو منظمة إرهابية وليس له مكان مع المعارضة على طاولة المفاوضات.