ارشيفية

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، عن ارتفاع حصيلة قتلى القصف الجوي لدير الزور، إلى 74 قتيلًا، بينهم تسعة أطفال، ويعتقد أن طائرات روسية نفذتها في بلدة بشرق سوريا.

وكانت الغارات على بلدة خشام قرب مدينة دير الزور، ضمن سلسلة من الضربات الجوية التي طالت بلدتين أخريين ومناطق أخرى خلال الثماني والأربعين ساعة الماضية، مما أسفر عن مقتل العشرات.

وتقصف طائرات روسية مناطق في دير الزور بينما تشتبك القوات الحكومية السورية مع مقاتلي تنظيم “داعش” الذين يسيطرون على غالبية مناطق المحافظة.

ويحاصر التنظيم بقية المناطق التي لا تزال في قبضة القوات الحكومية بالمدينة منذ مارس الماضي وشن هجمات جديدة الأسبوع الماضي.