تستأنف الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن لقاء المعارضة السورية في الرياض صباح غد الأربعاء اجتماعها لتحديد موقفها النهائي من المشاركة في مفاوضات جنيف المرتقبة الجمعة، وفق ما قال عضو الهيئة سالم المسلط الثلاثاء 26 يناير/ كانون الثاني 2016.

وقال المسلط "أنهت الهيئة اجتماعها مساء اليوم على أن تستأنفه عند الساعة العاشرة من صباح غد الأربعاء".

وأشار إلى أن "الأجواء إيجابية"، موضحاً أن الهيئة "ستطلب من الأمم المتحدة غداً الاستفسار عن بعض القضايا وخصوصاً الإنسانية منها".

وبدأت الهيئة ظهر اليوم وقبل 3 أيام من الموعد الجديد الذي حدّدته الأمم المتحدة لانطلاق محادثات جنيف، اجتماعاً لحسم موقفها النهائي من المشاركة، مؤكدة رفضها إضافة أسماء جديدة إلى ممثليها أو إرسال وفدٍ معارض ثانٍ.

واعترضت موسكو في وقت سابق على اقتصار تمثيل المعارضة على الوفد الذي شكّلته الهيئة العليا للمفاوضات مطالبةً بتوسيع التمثيل ليشمل قوى وشخصيات معارضة أخرى وعلى رأسها حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي الذي لم يعلن حتى الآن تلقيه دعوة من الأمم المتحدة.

وأرسلت الأمم المتحدة دعوات بعد ظهر الثلاثاء إلى المعارضين المفترض أن يشاركوا في مفاوضات السلام، شملت بالإضافة إلى الهيئة شخصيات معارضة من خارج وفدها أبرزها هيثم مناع وقدري جميل.

1