قال الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطى السورى، صالح مسلم، إن الحزب لم يتسلم دعوة للمشاركة فى مباحثات جنيف المقررة الجمعة المقبلة، مؤكدا أن تركيا لا ترغب فى إرساء السلام فى سوريا وتتعامل بعنصرية تجاه الأكراد.

وأكد "مسلم" فى تصريحات خاصة لليوم السابع، مساء الثلاثاء، أن رغبة الغرب فى إقرار السلام والحل السياسى فى سوريا عليه أن يشرك الأكراد فى العملية، موضحا أن الفصيل الكردى هو القوة الفعالة التى تعمل على الأرض وتسيطر على أكثر من 15 % من مساحة سوريا، مشيرا إلى أن جدية الغرب أصبحت على المحك فيما يخص مشاركة الأكراد فى جنيف.