تسببت الأمطار الغزيرة فى فيضانات واسعة فى قطاع غزة، ما يضيف مزيدا من العبء على البنية التحتية المتهالكة وإمدادات الكهرباء فى هذا القطاع المحاصر.

استخدمت أجهزة الإنقاذ ألواح تجديف اليوم الثلاثاء لإجلاء السكان من نحو اثنى عشر منزلا اجتاحتها الفيضانات، وتشكلت برك من المياه فى الطرق الرئيسية بسبب سوء شبكة الصرف الصحى.

يعيش نحو 1.8 مليون شخص فى هذا القطاع الساحلى الذى تسيطر عليه حركة حماس، وتفاقمت أزمة انقطاعات التيار الكهربى والغاز جراء الأحوال الجوية السيئة، فيما قام بعض السكان بحرق الخشب للتدفئة.

محمد الشوا المسؤول فى اتحاد موزعى الغاز يقول إن الغاز الذى يدخل القطاع غير كاف، وفرضت إسرائيل ومصر حصار على قطاع غزة، عندما انتزعت حماس السيطرة على القطاع من السلطة الفلسطينية المدعومة غربيا عام

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016