قال وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف اليوم /الثلاثاء/ إن الولايات المتحدة ترفض التنسيق مع روسيا فى المسائل العسكرية؛ ما يجعلها "تفشل فى التصرف بشكل جدى كالبالغين".

وأوضح لافروف - وفقا لوكالة أنباء (تاس) - أن وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى قال خلال محادثة تليفونية حول المفاوضات السورية الداخلية إنه "ينبغى اتخاذ بعض المبادرات لأن المعارضة السورية فى الرياض لن تذهب إلى أى مكان طالما يتم قصفهم بلا سبب".
وتابع لافروف قائلا "اقترحنا على الولايات المتحدة التنسيق اليومى لكن لا يوجد رد من جانبهم، وبعد ذلك يقولون إننا نقصف الأشخاص الخطأ".

وأشار إلى أن الرئيس السورى بشار الأسد لم يطلب من موسكو اللجوء السياسي، مؤكدا "لم يطلب منا أحد اللجوء السياسي، ولم يتم طرح عروض من هذا النوع".

كما نفى لافروف الشائعات التى أطلقتها وسائل إعلام حول سفر الرئيس السابق لدائرة المخابرات العامة للقوات المسلحة الروسية إيجور سيرجون إلى سوريا ومطالبة بشار الأسد بالتنحى عن الحكم.