تناولت أخبار سوريا اليوم الثلاثاء، على تأييد حزب العمال الهولندى للضربات الجوية ضد تنظيم داعش فى سوريا، كما ركزت أخبار سوريا اليوم على تصريح منسق الأمم المتحدة بأن 6.5 مليون سورى لا يعيشون فى ديارهم.

قالت وكالة الأنباء الهولندية اليوم الثلاثاء إن حزب العمال وهو الشريك الصغير فى الحكومة الائتلافية فى هولندا يؤيد الآن توجيه ضربات جوية ضد تنظيم داعش فى سوريا، مما يشكل أغلبية برلمانية تتيح الموافقة على القرار. وأقرت الحكومة الهولندية بالفعل إرسال مقاتلات لتوجيه ضربات لتنظيم داعش فى العراق ضمن حملة تقودها الولايات المتحدة وكانت تدرس منذ شهور إمكانية توسيع دورها.

وقال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فى سوريا يعقوب الحلو، إن 6.5 مليون سورى لا يعيشون فى ديارهم وإن ما نراه فى سوريا هو إخفاق سياسى على كل المستويات، لافتا إلى أن الحل الإنسانى للأزمة السورية يكمن فى الحل السياسى. وأضاف منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فى سوريا يعقوب الحلو، خلال مؤتمر صحفى اليوم أن 98% من الأطفال السوريين كانوا يحصلون على لقاحات قبل الأزمة، لافتا إلى أن العمليات العسكرية تمنع وصولنا إلى ملايين السوريين.

كما أعلنت ممثلة منظمة الصحة العالمية إليزابيت هوف،أن 60% من المستشفيات الحكومية فى سوريا دُمّرت و50% من المنشآت الطبية الأخرى أُغلقَت، قائلة: تحدياتنا هى الوصول إلى الأشخاص المحتاجين لرعاية طبية فى سوريا. وأضافت ممثلة منظمة الصحة العالمية إليزابيت هوف، خلال مؤتمر صحفى، اليوم، أنه لم يتم تلقيح الأطفال فى مضايا منذ 10 أشهر على الرغم من توافر اللقاحات والإبر، وذلك بسبب غياب الموظفين وهناك مناطق محاصرة لم يحصل فيها أى لقاح منذ عامين وهناك فقط طبيبيان فى مضايا.