قضت محكمة جنح حي الخليفة في العاصمة المصرية القاهرة بحبس الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت ثلاث سنوات وإلزامها بدفع غرامة 20 ألف جنيه لادانتها بازدراء الدين الإسلامي.

ويحق للمدانة استئناف الحكم الذي صدر غيابيا دون ان تحضر ناعوت الجلسة.

وكانت "ناعوت"، التي تكتب في عدة صحف مصرية خاصة، قد أحيلت إلى المحكمة بتهم منها ازدراء الإسلام والسخرية من شعيرة إسلامية وهي "الأضحية"، من خلال تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وكتبت ناعوت على فيسبوك في عيد الأضحى الماضي تدوينة بعنوان "كل مذبحة وأنتم بخير"، اعتبرت فيها نحر الأضاحي "كابوس عظيم".

وقالت ناعوت في تحقيقات النيابة إن تناولها للقضية "غير مخالف للشريعة الإسلامية من وجهة نظرها"، وأكدت أن ذبح الأضحية يعد نوعًا من الأذى الذي يحمل "استعارة مكنية"، وإن ذلك كان على سبيل الدعابة.