قال وزير الداخلية البولندى ماريوسز بلازتشاك الثلاثاء، أن بلاده سترفض أى خطة من قبل الاتحاد الأوروبى من شأنها أن تلزم الدول الأعضاء على قبول أعداد محددة من المهاجرين.

وأضاف بلازتشاك- حسبما نقلت شبكة (إيه بى سى نيوز) الأمريكية- أن بولندا ستقوم بوضع ضوابط مؤقتة للحدود فى شهر يوليو القادم عندما تستضيف قمة منظمة حلف شمال الأطلسى ولقاء بابا الفاتيكان البابا فرانسيس مع الشباب.

ورفضت بولندا ودول أخرى فى المنطقة- العام الماضى- خطة لتوزيع أكثر من 120 ألف مهاجر من إفريقيا والشرق الأوسط بين أعضاء الاتحاد الأوروبى، ووافقت وارسو على قبول ما لا يزيد عن 7 آلاف من طالبى اللجوء.