دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) اليوم الثلاثاء لجمع 8 .2 مليار دولار لمساعدة 43 مليون طفل على مستوى العالم يعانون من أزمات إنسانية، وقالت إن قطاعا كبيرا من هذه المعونة سيخصص لتمويل التعليم.

وأضافت اليونيسف إن ربع حجم أموال المساعدة ستستخدم فى تعليم الأطفال فى أماكن الأزمات، وأعلنت عن زيادة عدد الأطفال الذين يعيشون وسط أزمات إنسانية ويمكنهم الالتحاق بالمدارس من 9 .4 مليون طفل فى بداية العام الماضى إلى 2ر8 مليون طفل فى بداية هذا العام، وتهدف الدعوة لجمع الأموال إلى إلحاق خمسة ملايين طفل سورى يعيشون داخل سورية وخارجها بالمدارس.

وقالت أفشان خان مديرة برنامج الطوارئ باليونيسف " إن التعليم يعد إجراء لإنقاذ الحياة بالنسبة للأطفال، حيث يتيح لهم فرصة التعلم واللعب وسط مجزرة المدافع والقنابل ".

وأشارت اليونيسف أن قيمة المبالغ فى الدعوة الحالية للتبرع تبلغ ضعف ما دعت إليه منذ ثلاثة أعوام، وقالت إن طفلا من كل تسعة أطفال على مستوى العالم يعيش فى أحد مناطق الصراع.