رحب البيت الأبيض اليوم الجمعة بإعلان السعودية استعدادها لتعزيز مساهمتها فى القتال ضد تنظيم داعش.

وقال جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض إن الإعلان السعودى الذى صدر أمس الخميس جاء استجابة لطلب وزير الدفاع الأمريكى آشتون كارتر للشركاء فى التحالف لزيادة مساهماتهم فى قتال التنظيم المتشدد.

وأضاف إيرنست للصحفيين "لذا فإننا نرحب بالتأكيد بإعلان شركائنا فى السعودية عن استعدادهم لتعزيز مشاركتهم عسكريا فى هذا الجهد."

وقال إيرنست أيضا إن من غير الواضح إن كان العرض السعودى يشمل إرسال عدد كبير من القوات البرية أو نشر قوات خاصة.