أشاد الرئيس الأمريكى باراك اوباما الجمعة بالإنخفاض الجديد لنسبة البطالة فى الولايات المتحدة، حيث تراجعت الى 4،9% وهى أفضل نسبة منذ ثمانى سنوات، معتبرا أن بإمكان الأمريكيين أن "يكونوا فخورين بالتقدم الذى تحقق" منذ أزمة عام 2008.

وقال أوباما من البيت الأبيض "انها المرة الأولى التى تنخفض فيها نسبة البطالة الى ما دون ال5% منذ ثمانى سنوات"، مشيرا من جهة ثانية إلى أن الأجور زادت خلال الستة أشهر الماضية "بوتيرة هى الأسرع منذ العام 2009".