في أول حالة من نوعها بالقارة الأوروبية، أعلنت السلطات الصحية في إسبانيا، أمس الخميس 4 فبراير/شباط 2016، اكتشاف إصابات مؤكدة بفيروس "زيكا".

وزارة الصحة الإسبانية كشفت عن وجود 7 إصابات بالفيروس، من بينها امرأة في إقليم كتالونيا، عادت مؤخراً من رحلة كولمبيا، ومن المحتمل إصابتها بالفيروس هناك، وفقاً لموقع "سكاي نيوز".

وتعد بعوضة النمر الآسيوي التي تقوم بنقل الفيروس، من فصيلة قلما تسافر إلى أوروبا، وهو ما يرجح أن الإصابات التي كشف عنها في إسبانيا أُصيبت بالعدوى من خارج القارة الأوروبية.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ في وقت سابق، فيما أبدت وكالة الطاقة الذرية استعدادها للتعاون في محاربة المرض عن طريق تعريض ذكور البعوض لإشعاعات تصيبها بالعقم.

وكان فيروس زيكا قد انتشر مؤخراً بالقارتين الأميركيتين، حيث شكل خطراً على النساء الحوامل؛ لأن الفيروس ينتقل إلى الأجنة، ما ينتج عنه خلل وتشوّهات خلقية في الجمجمة.

ASSOCIATED PRESS