أعلنت وزارة الداخلية التونسية اليوم الجمعة تفكيك 3 خلايا على علاقة بجماعة "أهل الحق" الإرهابية، كانت تنوى استهداف مجموعة من المقرات الأمنية ورجال أمن.

وكشفت التحقيقات الأمنية أن الخلايا تتبنى الفكر الإرهابى وأنها على وفاق مع مجموعة ما يسمى "بأهل الحق".

وفى سياق متصل، قامت وحدات الشرطة بالقبض على 17 عنصرا بتهمة وضع برنامج لاستهداف بعض رجال الأمن ومؤسسات أمنية.

من ناحية أخرى التقى الرئيس التونسى الباجى قايد السبسى اليوم /الجمعة/ المنجى الحامدي، الوزير السابق ورئيس بعثة الأمم المتحدة لإحلال السلام بمالى سابقا، وقال بيان للرئاسة التونسية إن اللقاء تناول الأوضاع الإقليمية والدولية وتداعياتها على تونس.

وقال الحامدى - فى تصريح لوكالة الأنباء التونسية - إن اللقاء تناول بالخصوص الوضع فى ليبيا وسوريا، وتأثير أى تدخل فى المنطقة على تونس، مضيفا أنه أكد للسبسى أن "أى تدخل عسكرى فى ليبيا سيكون لة عواقب وخيمة على تونس".